Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
قديم 11-22-2013, 12:16 AM   #1
لينا بنت كامل
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
الإقامة: sudan
المشاركات: 60
يوميات شخوص عاديين الحلقة 4


يوميات.. رجل غيره العشق..

المعتز.. شاب سوداني .. لايشبه الكثير من الشباب .. فهو علي صغر سنه.. إلا أنه.. رجل بكل ما تحمل الكلمة من معني..شهم.. نبيل..و"جدع" مع من يعرف ومن لايعرف..
يدرس في إحدي الكليات.. في إحدي الجامعات..
المعتز.. وكأي شاب نشأ نشأته.. مولع بالكرة.. مولع بالسياسة..مثقف .. يمارس السياسة..ولكن لايجيدها.. فهو لايملك من ملامح النفاق ملمح..ولايملك.. من حروف الخبث حرفا.. لذا فهو يمارس السياسة..ولكنه لايجيدها.. لأن صدقة.. الذي لايقبل فيه إهتزاز.. لايليق بالسياسة.. التي تحتاج إلي الكثير من الكذب .. الكثير من النفاق..وبعضا من الخبث..هذا ما أكسبه..كثيرا من الأصدقاء.. وكثيرا من الأعداء علي حد السواء..إلا أن المعتز.. لديه مشكلة صغير.. تسمي العصبيه..
هو يرمي الأوراق التي أمامه بقوة..: يعني شنو بنات يطلعوهم من داخليتهم يتظاهرو بالغصب..؟
هو: يا معتز..إستهدي بالله.. كلنا مقهورين من الحصل.. لكن ماممكن تمشي في الشارع تكورك كدا.. فضحتنا..
معتز: عايزني أسمع كلام زي دا ..رد فعلي يكون شنو؟ أرقص ..؟ وللا أزغرت؟
هو: يا ود الحلال .. السياسة دايرة هدوء..
هو: إنعل أبو السياسة.. التخلي بنات .. يطلعوهم بالقوة.. ديل أخواتنا .. نحنا مفروض نكون سند ليهم.. زميلاتنا .. عارف يعنو شنو.. يطلعوهم أنصاص الليالي ؟؟
سياسة شنو.. مفروض نلطم كمان مش نكورك.. علي إننا ما ساعدناهم..ولا عملنا ليهم آي حاجه..
هو: طيب كلنا حاسين زيك..وأكتر .. إنت أهدي ..ماكان ممكن نعمل حاجه لحظتا ياخ..المعتز: مادا الغايظني .. يعض علي شفته بغيظ.. داااا كلااام فارغ والله..
دايرين يطلعوا يتظاهرو.. مايتظاهرو بالصباح.. في داعي يتظاهرو أنصاص الليالي..وليه يجبرو باقي البنات يطلعو معاهم..؟؟
حكومة زفت ومعارضة أزفت.. قالها ووجهه ينطق بالعصبيه..
أحمد: يا ولد أسكت خلاص ،،لسانك دا بوديك في داهيه..
هكذا قضي المعتز معظم أيام الجامعه.. إلي أن أتت هي .. مجيئها لم يكن عاديا.. ولم تكن هي عاديه ..حتي يتعامل معه كأنه فصل من فصول السنه.. سيأتي ويذهب .. بل هي دائمة.. بدوام أنفاسه وأكثر .. ثابته كالحقيقة.. رائعه كالشمس .. ورقيقة كنسمة صيفيه بارده.. هكذا كان ظهورها ..وهكذا ترك أثر البلسم..علي شاب مصنوع من نار.. يشتعل ذاتيا.. ويتفاعل مع كل الأحداث المحيطه به.. كتفاعل الناروالبنزين.. ولايذوب في الماء..!!
ولكنه ذاب فيها هي.. أول مرة رآها.. في كل مرة كانت ترمش بعينيها الناعستين.. كانت تصيبه في مقتل .. ترمي حرابها مباشرة إلي القلب ..فتخترق.. محدثة دويا من المشاعر ..اللذيذه.. المعذبه.. الرائعه بروعتها.. رقيقه برقتها ..براقه كحضورها..
هو الشاعر الثائر ..الذي لم يذق للحب طعما ولم يشم له رائحه.. تفتح قلبه لها .. وأزهر ورودا وريحان وياسمين.. يشبه رائحتها ..
لمست حياته.. فغيرتها كليا.. بمجرد وجودها فيها..هي المتربعه علي عرش أحلامة..والأولي علي قائمة أمنياته.. النجمة البعيده القريبه التي يسعي للحصول عليها..
يريدها له صديقة وحبيبه..وزوجه ..وأما لأطفاله.. الذين سيشبهونها ..غصبا عنهم..
وكما إنجذبت التفاحه إلي الأرض.. إنجذب هو لها هي .. سعي للحصول عليها.. ونجح.. بصدقه.. وصفاته الرائعه..إستطاع أن يسحرها في مده قصيرة.. وجودها كحبيبه ..جعله يسعي دوما ليكون أفضل.. يسعي ليجاريها.. في روعتها .. وجودها.. لم يزد مبادئه إلا ثباتا.. ولم يزده إلا رجولة.. وإنطبع حبها كالوشم علي قلبه.. وصارت هي بإسمه هو..
ومشكلة أخري:

هي : المعتز..مالك بتكورك.. والله كان بيديني في شيتات.. يعني ما أقري؟ أقعد في البيت؟ عشان ترضي؟
هو بعصبيه: ما قلتا كدا.. كلميني وأنا حجيب ليكي أي شي عايزاهو.. مادايرك تتعاملي مع أي واحد غيري..
هي باكيه: معتر إنت ما بتثق فيني؟؟
هو مذهولا من حبات اللؤلؤ التي سرعان مابدأت في التساقط.. مما جعله مغتاظا من نفسه أكثر.. بيدان ترتعشان..وتوتر كبير.. وبكل حنان الدنيا..:
يا حبيبتي ما كدا والله.. أول شي أمسحي دموعك دي عشان أقدر أتفاهم معاكي ..
ولم تفعل كلماته شيئا غير أن تحفز المزيد من الدموع للتساقط..
هو: والله ما عدم ثقه..أنا بثق فيكي أكترمن نفسي .. بس بغير.. أعمل شنو ياخ.. ماقادر أتخيل إنو زول غيري يشوفك..زول غيري يسمع صوتك.. ويتخدر بي ضحكتك.. ما بتحمل الحاجات دي يا "أناي"ف بعصب عليكي ..أنا آسف خلاص ماتبكي ..آخر مرة..
هي تشهق : كل مرة بتقول كدا وأنا بصدقك.. عشان غبيه..
هو يبتسم..: عشان بتحبيني .. زي ما بحبك..وحتستحمليني .. وحتحاولي تغيريني .. وأنا إنشاءالله حتغير .. ما إنتي قدري..
هي : لارد..
هو: وأمطرت لؤلؤ من نرجس .. وسقت وردا وعضت علي العناب بالبرد..
يللا ورينا البرد دا.. إبتسمي يللا..
كل من رآهما.. حسدهما.. كل من رآهما.. إنبهر بنضج حبهما.. برغم صغر سنيهما ..
هي ضحت بالكثير لأجله.. تباعدت عن كل ما يثير غضبه.. وتلك أشياء كثيره.. تركت الأصدقاء..والأقارب.. والفنانين الرجال.. فهكذا كانت غيرته.. عاصفه كطبعه..
وهو.. ضحي بالكثير ..لأجلها .. تغير لها وبسببها.. إبتعد عن كل ما يحزنها .. بائعا جميييع بنات جنسها ..ليشتريها هي فقط..
بكل حب الدنيا..
الكثير توقع لهم تحطما.. توقع لهم.. نهايه..
ولم تكن تلك إلا البدايه..
فهي غارقة فيه بكل حواسها..
وهو ذائب فيها بكل مشاعره..
وبين الغرق والذوبان.. تولد أشياء كثيرة..
لهما .. الصديقان اللذان تعلما من الحب الكثير..وعلماه أكثر.. كل سنه وإنتو طيبين..."قلوب كتااااار"
لينا بنت كامل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-19-2013, 01:44 AM   #2
kadiro
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
المشاركات: 11
يا سلاممممم
kadiro غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:49 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
Protected by CBACK.de CrackerTracker